الشجرة 48.
الشجرة نبض القلب
وفلسطين تجمعنا
اهلا وسهلا
الشجرة 48.

الشجرة 48 الشجرة نبض القلب وفلسطسن تجمعنا
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخول  


شاطر | 
 

 في ظل الشجرة الفلسطينية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشجرة
الشجرة
الشجرة
avatar

عدد المساهمات : 132
تاريخ التسجيل : 01/01/2011
العمر : 55

مُساهمةموضوع: في ظل الشجرة الفلسطينية   السبت يناير 01, 2011 6:35 pm

لم نغيّر منذ ان تهاطلت الدموع في قصر الصنوبر بالعاصمة الجزائرية لدى
اعلان الرئيس عرفات قيام دولة فلسطينية.. لم نغير الى الان!! فحصيلة كل هذه
التضحيات الفلسطينية لا يمكن أن تذهب هباء.

في لحظة مكابرة هتلرية سألت جولدا مائير: أين هم الفلسطينيون؟! لا ارى
فلسطينيين!! وكان واضحاً ان غولدا تتمنى, لكنها لا تقول الحقيقة.
فالفلسطينيون كانوا دائماً هناك. وكانت جموع شهدائهم ومناضليهم تسد الأفق.
وكان العرب كلما ذكروا أو رأوا فلسطين عياناً أو على الخارطة, يصبحون كلهم
فلسطينيين!!



اعلان عرفات عام 1988 قيام دولة فلسطين لم يكن أقل من اعلان عباس فرحات
قيام دولة الجزائر. الفرق: كان امساك قادة الثورة الجزائرية بالاهداف
والنهج, والتفاصيل, ووقوع قادة الثورة الفلسطينية بوصول الصراعات العربية
غير المبررة. وقد استغرب كثيرون حادث سقوط أحد العاملين في حكومة الجزائر
المؤقتة من الطابق السادس, ثم لم يلقوا بالاً, لأن الرجل كان يتعامل مع
جهاز المخابرات المصري والجزائر كانت تقبل الدعم المصري وفي الوقت ذاته
تقبل الدعم العراقي والدعم السعودي, لكن أياً من هذه العواصم لم تجد فصيلاً
تدخله في قيادة حركة التحرير الجزائرية.. كما وجدت العواصم العربية فصائل
ادخلتها اللجنة التنفيذية.. ثم وجدت عواصم غير عربية فصائل فلسطينية خارج
اللجنة التنفيذية!!



كل العمل العربي المحبط دخل الثورة الفلسطينية ولكن ذلك لم يقتلها. وانما
اطال في أمد المعاناة وأخر قيام الدولة.. لكنه لم يقض عليها!!



هل يستطيع الواحد منا أن يضع رأسه بين يديه, ويستثير ذاكرته خلال كل هذه
السنوات من تاريخ حركة التحرر الفلسطينية؟! هل نتذكر المذابح التي طالت
الفلسطينيين؟! في لبنان يقول أحد العارفين أن وجود الثورة في لبنان كلف
الفلسطينيين أكثر من اربعين ألف شهيد ومثلهم معوقون. واذا كان الجيش
الاسرائيلي قتل نصفهم, فإن النصف الآخر, وربما أكثر, سقط على أيدي الاخوة
العرب!!



بمناسبة بدء المفاوضات في واشنطن, ما زلنا نراهن ان دولة فلسطين ستقوم..
بأي حجم؟ على أي ساحة من فلسطين؟! ليس مهماً المهم أن تبدأ الثورة من الارض
الفلسطينية, وأن تكبر بالنسغ الذي تطلعه الجذور من أرضها فشجرة فلسطين
قادرة على أن تظلل كل الفلسطينيين, في الضفة وغزة ووراء الخط الاخضر وفي
الشتات. أما الذين لا يؤمنون إلا بشجرة فلسطينية تنبت خارج ارض فلسطين,
فلهم ذلك. لكنهم لن ينعموا بالظل!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshajara48.ba7r.org
 
في ظل الشجرة الفلسطينية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشجرة 48. :: فلسطين-
انتقل الى: